ما هي عملية زراعة الحواجب؟ | د أحمد مكاوي أفضل دكتور تجميل في مصر

زراعة الحواجب

زراعة الحواجب

قد يعتقد البعض أن الحواجب ليس لها أهمية في ملامح الوجه، لكن الحواجب في بعض الأحيان قد تبرز شكل العين وتجعلها تبدو بشكل أجمل؛ مما يزيد من جمال وجاذبية المرأة. كما تساهم الحواجب في إظهار تعبيرات الوجه وزيادة الثقة بالنفس. غالبًا ما يصبح استخدام مستحضرات التجميل لملء الفراغات الموجودة بين الحواجب يوميًا عملية مرهقة، لذا تلجأ بعض السيدات لعملية زراعة الحواجب .

ما هي عملية زراعة شعر الحواجب؟

هي عملية يتم فيها تكثيف شعر الحواجب أو تشكيل الحواجب من جديد عن طريق زرعها. تعتمد هذه العملية على نقل بعض بصيلات الشعر الموجودة بفروة الرأس لمنطقة الحواجب لتكثيف الشعر أو إعادة رسمها وتشكيلها مرة أخرى، وعادةً ما تتم بتقنية الاقتطاف.

أسباب إجراء زراعة شعر الحواجب:

الرغبة في تكثيف شعر الحواجب بصورة دائمة دون الحاجة لاستخدام مستحضرات التجميل بشكل يومي لرسم الحواجب.
إعادة تشكيل الحواجب بعد فقدانها لشكلها الأصلي بعد حادث أو تعرضها للحرق.
إعادة زراعة الحواجب بعد وقوعها نتيجة لبعض الأمراض التي تسبب تساقط الشعر مثل مرض الثعلبة.
الرغبة في الحصول على حاجبين متماثلين في الشكل.

إرشادات قبل زراعة شعر الحواجب:

سوف يطلب الطبيب بعض التحاليل الطبية التي يجب القيام بها قبل العملية.
يتم تحديد سبب تساقط أو فقدان شعر الحواجب.
يتم تحديد عدد بصيلات الشعر التي ستحتاجينها للوصول للكثافة المطلوبة مع الطبيب.
عند إعادة تشكيل الحاجب أو إعادة زراعة الشعر به يتم الاتفاق مع الطبيب على الشكل المرغوب قبل عملية الزراعة.
يجب الامتناع عن التدخين قبل عملية الزراعة وأثناء فترة التعافي.
التوقف عن تناول الأدوية التي تسبب سيولة الدم قبل العملية للحد من خطر النزيف.
عدم وضع مستحضرات التجميل قبل العملية والتأكد من نظافة فروة الرأس والوجه.

خطوات زراعة شعر الحواجب:

قبل عملية الزرع، يقوم د. أحمد مكاوي بتحديد شكل الحواجب مع مراعاة رغبة المريض ويقوم برسم الحواجب، ليحدد أماكن زرع الشعيرات.
عادةً ما تتم هذه العملية بمخدر موضعي يحقن مباشرةً تحت الجلد، وذلك لأنها تعتبر من الإجراءات البسيطة التي لا تشترط التخدير الكلي.
يقوم الطبيب بسحب بصيلات الشعر من مؤخرة الرأس بالاقتطاف واحدة تلو الأخرى بعد تعقيم هذه المنطقة، ثم إعدادها للزراعة وحفظها بالطريقة الصحيحة حتى موعد الزراعة.
ثم بعد ذلك يتم عمل شقوق دقيقة بواسطة مشرط صغير جدًا، لتتم زراعة هذه البصيلات بها واحدة تلو الأخرى.
في النهاية تتم زراعة بصيلات الشعر في هذه الشقوق للوصول للكثافة والشكل المرغوب فيه، ولكن بزوايا مُحددة لإعطاء نتائج أكثر طبيعية ولتوفير زاوية نمو تتناسب مع الزاوية الطبيعية.
تستغرق العملية عدة ساعات بحسب كمية الشعر التي ستتم زرعها والتي تختلف من حالة لأخرى، ويحرص الدكتور أحمد مكاوي استشاري جراحة التجميل وزراعة الشعر على توفير أفضل طاقم طبي لمعاونته وتقليل ساعات العملية.

إرشادات بعد زراعة الحواجب:

يجب تجنب حك الحواجب أو وضع أي مستحضرات تجميل عليها أثناء فترة التعافي.
تجنب التعرض لأشعة الشمس بشكل مباشر لعدة أيام بعد عملية الزراعة حتى لا تتأخر خطوات الشفاء.
تجنب التدخين والحرص على تناول العديد من الفيتامينات والمعادن للتأكد من وصول المغذيات الكافية لبصيلات الشعر المزروعة.
يجب أيضًا عدم التعرض للحرارة مثل الوقوف في المطبخ.
يمكنك العمل على تكثيف شعر حاجبيك بعد الزراعة عن طريق وضع بعض الزيوت الطبيعية لتعزيز نمو الشعر بعد الزراعة بشكل صحي مثل زيت الزيتون أو زيت اللوز. 
يجب التأكد من تناول الكثير من الفيتامينات والبروتين للتأكد من وصول المُغذيات الكافية التي تساعد في نمو الشعر.

الآثار الجانبية لزراعة الحواجب:

بعض التورم والاحمرار اللذان يزولان بعد فترة قصيرة.
تهيج أو تورم العينين أو حول العينين، لكن هذا التورم يزول بعد أسبوع تقريبًا.
بعض الآلام والصداع ويمكن التغلب عليهما ببعض المسكنات التي يصفها الطبيب.

فترة التعافي بعد زراعة الحواجب:

تختفي آثار العملية  بعد أسبوع، لكن يمكنك ممارسة حياتك الطبيعية بعد ثلاثة أيام تقريبًا. تبدأ النتائج في الظهور تدريجيًا خلال عدة أشهر حتى ينمو شعر الحواجب بشكل كامل وطبيعي دون الحاجة لإعادة زرعه مرة أخرى. تبدأ مراحل النمو بعد المرحلة الطبيعية لسقوط الشعر التي تحدث خلال الأسابيع الست الأولى من إجراء الزراعة.

أسعار زراعة الحواجب:

تختلف الأسعار بحسب عدد الشعيرات التي ستتم زراعتها ومن حالة لأخرى، بالإضافة إلى تكاليف المستشفى والطبيب وطاقمه الطبي المعاون، ويزداد السعر بزيادة عدد الشعيرات المزروعة للحصول على الشكل الجمالي المطلوب.

زراعة الشعر مع الدكتور أحمد مكاوي

مميزات زراعة شعر الحواجب:

تصحيح مظهر الحواجب المشوهة.
التمتع بحواجب جذابة على الرغم من تواجد استعداد وراثي لفقد الحواجب.
تحسين صورة الوجه لكل من فقد حواجبه بسبب إصابات أو حروق أو كأحد أعراض الشيخوخة والتقدم في العمر أو كنتيجة للخضوع إلى علاجات محددة.
الحصول على حواجب ذات مظهر طبيعي.
الإجراء آمن بشكل عام مع تواجد حد أدنى من المضاعفات.
الخيار الأفضل مقارنةً بالطرق التقليدية الأخرى مثل الحصول على وشم الحواجب لأنه يحقق نتائج طبيعية أكثر مقارنةً بالشكل المرسوم أو غير الطبيعي الذي يمكن ملاحظته بسهولة.
توفير نتائج طويلة الأمد ودائمة، خاصةً عند اختيار طبيب محترف في هذا النوع من العمليات وهو الدكتور أحمد مكاوي استشاري جراحة التجميل وزراعة الشعر.
الإجراء لا يشتمل على إحداث أي ندوب لعدم اعتماده على إجراء أية شقوق جراحية.
تحسين ملامح الوجه بشكل أفضل ونمو طبيعي للشعر في المستقبل.

نتائج عمليات زراعة الحواجب:

تحقق عملية زراعة شعر الحواجب نتائج مُبهرة لدى الكثير من الأشخاص، حيث إنها أوجدت حلًا نهائيًا لمشكلة جمالية ونفسية كبيرة، وذلك لتأثيرها على المظهر الخارجي للشخص تأثيرًا بالغًا. تعتمد النتائج الناجحة على خطوة اختيار الطبيب الأمهر الذي يقوم بإجراء العملية ومدى الكفاءة والخبرة التي يتمتع بها، حيث إن الأخطاء التي قد تحدث أثناء زرع الحواجب يتعذر التعامل معها وعلاجها بعد ذلك؛ لذا عليك باختيار أفضل دكتور زراعة شعر في مصر وهو الدكتور أحمد مكاوي استشاري جراحة التجميل وزراعة الشعر.

تستغرق الجراحة من ساعتين إلى 4 ساعات، كما ذكرنا من قبل، ويكتفي بتطبيق التخدير الموضعي لأنها غير مؤلمة؛ لذا يستطيع المريض المغادرة بعد وقت قليل من إجراء زراعة الحواجب بمجرد حصوله على كافة الإرشادات والتعليمات للمضي في مرحلة التعافي وحتى المتابعة مع د. أحمد مكاوي.

قد يلاحظ الشخص تكون بعض القشور الصغيرة والوردية حول الشعر المزروع، ابتداءً من اليوم الثاني للزرع وحتى نهاية الأسبوع الأول. هذه القشور تزول سريعًا بعد أسبوع من الجراحة، مع المحافظة على اتباع تعليمات الطبيب بدقة. أيضًا تساقط الشعر المزروع بعد أسبوعين من إجراء العملية طبيعي لا يدعو للقلق. بعد شهرين من زراعة الحواجب يبدأ الشعر في النمو مجددًا، وتظل النتائج النهائية مدى الحياة.

عملية زراعة الحواجب تعتبر تقنية بسيطة للحصول على حواجب كثيفة بشكل دائم، دون التعرض لأية آثار جانبية تدعو للقلق. لمزيد من المعلومات حول زراعة الحواجب واستشارة أفضل دكتور تجميل ونحت القوام وزراعة شعر د. أحمد مكاوي، برجاء التواصل معنا.